هكذا أصبح تلاميذ باشتوكة أيت باها يتقنون لغة البيع والشراء أكثر من إتقانهم للدروس

15 أكتوبر 2016 wait... مشاهدة

هكذا أصبح تلاميذ باشتوكة أيت باها يتقنون لغة البيع والشراء أكثر من إتقانهم للدروس

في شكاية موجهة الى كل من والي جهة سوس ماسة وكذا عامل الإقليم ناشدت حوالي 9 جمعيات مدنية (تتوفر الجريدة على نسخة منها) السلطات الولائية من أجل التدخل لفك الحصار المضروب على مدرسة سيدي بيبي الابتدائية من طرف الباعة والخضارين كل يوم سبت تزامنا مع السوق الأسبوعي وما يصاحبه من أزبال وكلام نابي يخدش الحياء بين التلاميذ ومدرسيهم وكذا بينهم وبين دويهم ، ناهيك عن التحرشات الجنسية التي تتعرض لهـــا بناتهم وزوجاتهم ،وصــراخ الخضارين الذي يصل بكل تفاصيله الى مسامع المتعلمين ، حتى باتوا يتقنون لغة البيع والشراء أكثر من إتقانهم لدروسهم . وقد استغرب الموقعون على الشكاية وكذا الآباء والأولياء هذا الصمت الذي التزمته السلطات المعنية تجاه هذا الملف الذي يعتبر من بين الأولويات، لما سيترتب عنه من تبخيس للمؤسسة التعليمية ولأطرها وتلاميذها. وهذا سيرخي لا محالة بظلاله على العملية التربوية برمتها.

عزيز عميق

اقرأ أيضا...
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة أكادير.نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً

تحميل...