وراه خاص الدولة تلقا شي حل لهاد الفئة. ها شحال من معاق كاين فالمغرب والعهدة على مندوبية الحليمي

24 سبتمبر 2016 آخر تحديث : السبت 24 سبتمبر 2016 - 7:15 مساءً

وراه خاص الدولة تلقا شي حل لهاد الفئة. ها شحال من معاق كاين فالمغرب والعهدة على مندوبية الحليمي

أفادت المندوبية السامية للتخطيط بأن عدد الأشخاص في وضعية إعاقة ارتفع بالمغرب ليصل إلى مليون و703 آلاف و424 شخصا في 2014، أي 5,1 في المائة من السكان. حسب قصاصة نقلتها “لاماب”.

وأوضحت المندوبية، في مذكرة حول الأشخاص ذوي الاحتياجات الخاصة استندت فيها إلى معطيات الإحصاء العام للسكان والسكنى لسنة 2014، أن نسبة الإعاقة بالوسط القروي بلغت 5,5 في المائة ب727 ألفا و833 شخصا، في مقابل 4,8 في المائة ب975 ألفا و591 شخصا بالوسط الحضري. وأبرز المصدر ذاته عدم وجود فرق كبير في هذه النسب بين النساء (5,1 في المائة ب859 ألفا و965 امرأة) وبين الرجال (5 في المائة ب843 ألفا و459 شخصا).

وأوردت المذكرة أن قرابة النصف ضمن السكان المعاقين (46,5 في المائة: 791 ألفا و 264 شخصا) يبلغ من العمر 60 سنة أو أزيد، في مقابل 45,6 في المائة (776.778 شخصا) في الفئة العمرية ما بين 15-59 سنة و7,9 في المائة يبلغون من العمر أقل من 15 سنة (135.382 شخصا).

وحسب المندوبية، فإن نحو 46,5 في المائة (791.328 شخصا) من الأشخاص في وضعية إعاقة متزوجون، و29 في المائة منهم عازبون (493.546 شخصا)، و21,6 في المائة أرامل (367.824 شخصا) و3 في المائة مطلقون (50.726 شخص).

ويعيش نحو نصف الأشخاص في وضعية إعاقة (59,5 في المائة، أي مليون و13 ألفا و264 شخصا) ضمن أسر من خمسة أفراد أو أكثر، و14,2 في المائة (242.248 شخصا) في إطار أسر من 4 أفراد.

ويمثل المنحدرون من أسر من 3 أفراد 11,6 في المائة، والمنحدرون من أسر من شخصين 10 في المائة حسب المصدر ذاته، فيما يعيش 4,7 في المائة من هذه الفئة بمفردهم (80.331 شخصا). ومن ضمن هذه الشريحة الأخيرة، 68,8 في المائة يبلغون من العمر 60 سنة أو أكثر، و31,2 في المائة يبلغون من العمر 15-59 سنة.

كلمات دليلية
أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة أكادير.نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً