استنفار كبير بعد اختفاء كاميرا لمراقبة السرعة من مركز درك بويزكارن

19 نوفمبر 2016 آخر تحديث : الجمعة 16 ديسمبر 2016 - 2:28 مساءً

استنفار كبير بعد اختفاء كاميرا لمراقبة السرعة من مركز درك بويزكارن

أفادت مصادر مطلعة لموقع الأخبار بأن مركز الدرك الملكي ببلدية بويزكارن عاش، طيلة يومي الاثنين والثلاثاء، حالة استنفار قصوى، بعد اختفاء كاميرا مراقبة السرعة في ظروف غامضة.

واستنادا إلى المصادر ذاتها، فبعدما فشل مسؤولو ودركيو بويزكارن في العثور على هذه الكاميرا، التي كانت لدى دركي بحاجز المراقبة عند مدخل المدينة، وبعد البحث عنها، أخبروا القيادة الجهوية بهذه الواقعة التي لم يسبق لها أن حدثت في جهاز الدرك. إثر ذلك حل على عجل مسؤولون كبار في الدرك الملكي، من القيادة الجهوية لكلميم، حيث تم فتح تحقيق معمق لمعرفة مآل وملابسات اختفاء هذه الكاميرا.

أترك تعليقك
0 تعليق
*الاسم
*البريد الالكترونى
الحقول المطلوبة*

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

شروط التعليق :

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة أكادير.نيوز الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً